إلتشين سانجو وساريناي ساريكايا تتنافسان على خطف الأضواء في حفل إطلاق "الذين لا يعيشون".. فأي منهما كسبت التحدي؟

إلتشين سانجو وساريناي ساريكايا تتنافسان على خطف الأضواء في حفل إطلاق "الذين لا يعيشون".. فأي منهما كسبت التحدي؟

في حفل إطلاق المسلسل التلفزيوني القصير التشويقي "الذين لا يعيشون" المكون من 8 حلقات تلفزيونية فقط ،المأخوذ عن المسلسل الأمريكي "فامبير" ،والذي أقامته قناة "بلو تي في" وحضره جميع أبطاله النجوم: إلتشين سانجو التي تؤدي فيه دور البطولة النسائية الأولى بشخصية مصاصة الدماء الساعية للإنتقام "ميا" ،وسلمى أرجتش،وبيركان صوكولو،وكرم بورسين الذي رافقته حبيبته الممثلة الجميلة ساريناي ساريكايا ،ونافست بطلة المسلسل إيلتشين سانغو على الأضواء حتى قامت الصحافة وآلاف المعجبين عبر منصات مواقع التواصل الإجتماعي، بعقد مقارنة بينها،وبين إيلتشين سانغو التي ارتدت زياً أبيض مثيراً،متسائلين: من الأكثر جاذبية وأناقة:ساريناي ساريكايا أو إلتشين سانجو؟

واشتعلت منصات السوشيال ميديا بينهما،البعض رشح ساريناي ساريكايا،والبعض الآخر رشح إيلتشين سانغو،وقسم آخر من المعجبين،أصر على أن كلتا الاثنتين كانتا في قمة الجاذبية والأناقة في الحفل،وكلتاهما تمتعان بقدر متساوٍ من الشعبية والشهرة والانتشار،وكلتاهما سفيرتا ماركات تركية وعالمية مهمة في عالم الموضة والتجميل،وأنهما تستحقان معاً المنافسة على الأضواء في أي حفل تتواجدان فيه معاً.

وقد حضر الحفل عدد كبير من مشاهير تركيا لدعم نجومه الذين يتمتعون بشبكة صداقات وعلاقات طيبة في الوسطين الفني والإعلامي التركي.

 

شارك المقالة ان اعجبتك

إقرأ أيضا

شكران أوفالي بطلة «ثأر الإخوة» أماً للمرة الأولى

أخيراً، أصبحت الممثلة التركية شكران أوفالي بطلة المسلسل التركي «ثأر الإخوة» مع كرم بورسين

بالفيديو فلم تركي يروي أحداث الحرب في سوريا

حكي الفيلم رحلة لينا ومريم أثناء هربهما من الحرب في سوريا. لينا فتاة في العاشرة من العمر، فقدت عائلتها في الحرب

بالصور | تعرف على مهن مشاهير تركيا قبل الشهرة

العديد من مشاهير تركيا كان لهم مهن مختلفة عن التمثيل او الغناء قبل صعودهم للشهرة, البعض قام بالعمل في اختصاص قام بدراسته في الجامعة